English

حقائق غذائية عن فاكهة الموز

آخر تحديث : 06 / 02 / 2018

                                                               حقائق غذائية عن فاكهة الموز

هو واحد من المحاصيل المزروعة على نطاق واسع في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية  ويعتبر الموز ثاني  أكبر الفواكة المزروعة على مستوى العالم بعد العنب

ويعتبر الموز من الفواكة التي تم ذكرها في القرآن الكريم حيث قال تعالى في سورة الواقعة

(26)  وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِ (27) فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ (28) وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ (29)

حيث قوله: ( وَطَلْحٍ مَنْضُودٍ (   

فأهل التأويل من الصحابة والتابعين يقولون: إنه هو الموز

الموز هو واحد من الفواكه ذات السعرات الحرارية العالية حيث 100 جرام به 90 سعر حراري  الى جانب ذلك يحتوي على كمية جيدة من الألياف المفيدة الصحية ومضادات الأكسدة و المعادن مثل  النحاس والمغنيسيوم والمنغنيز ويعتبر الموز الطازج مصدر غني جدا للبوتاسيوم. 100جرام من الفاكهة يوفر 358 ملج من البوتاسيوم حيث البوتاسيوم هو عنصر مهم بالنسبة للخلايا وسوائل الجسم التي تساعد على التحكم في معدل ضربات القلب وضغط الدم، ومواجهة الآثار الضارة للصوديوم و لذلك تناول الموز يومياً هو مفيد للناس  الذين يداومون على بعض الأدوية، مثل مدرات البول، والتي قد تستنفد الجسم من البوتاسيوم وبالتالي يقلل من احتمالات الاصابة بضغط الدم المرتفع وما يصاحبة من امراض الاوعية الدموية وامراض القلب

وهو مهدئ طبيعي للأعصاب ويساعد في الوقاية من قرحة المعده

و يحتوي على الفيتامينات ( آ - د  - ب2 - ب6 - ب12 - ث) وهو ذو قيمه غذائيه عاليه - يزود الجسم بأكثر حاجته من العناصر الحيويه - يحمي الأسنان من التسوس - مقو للعضلات ويكافح فقر الدم ويحفظ التوازن العام للصحه - ويساعد على النمو ويحمي البصر ويفيد في أمراض الروماتيزم وبعض حالات التشنج.

وهو أيضا واحد من المكملات الغذائية الموصى بها المدرجة في خطة العلاج للأطفال ناقصي التغذية